السبت، 16 مايو، 2009

احبك ولكن لن أخبرك



احبك ولكن لن أخبرك

احبك ولكن لن أبوح لك
احبك ولكن لا أريد إن تسمعها مني
احبك كلمه ضاق بها صدري
احبك نعم احبك
ولا تسألني لما أحببتك أو كيف؟احبك لأنك ملكت كل
إحساس فيني
احبك وحبك يكبر مع كل يوم أتكلم به معك
احبك وحبك جددني وغير لي حياتي
احبك فأنت مصدر قوتي ورغم ذلك لن أخبرك باني احبك
نعم احبك ولكن لن أخبرك
فإذا اخترتك ربما تنسحب من حياتي
ربما لا تعطيني الأهمية التي الآن اشعر بها معك
أنا اشعر بل اشك في حبك لي ولكنك لا تريد إن تعترف بحبك لي
إلا إذا أنا أخبرتك.... ولكن لن أخبرك
احبك نعم احبك... ولكن لن أخبرك
أتعلم ربما تقول إني ظالم لك وظالم لقلبي ولكن أنا لا أريد إن أبوح بحبي لك
حتى لا أتعذب ...لأني أريدك معي كل ساعة بل كل دقيقه وبذلك سوف تمل مني!!!
ربما أنا رجل أحب بجنون وهذا ما أريد ان أصل إليه
ولكن ربما لن تفهمني لالالا أنت تفهمني لالا
ربما إذا أصبحت حبيبك لن تفهمني
احبك... ولكن لن أخبرك
أنت حبيبي الذي أحبه وحبه سيسكن فقط بداخلي ولن أبوح لك به
احبك انت..كلمة اهديها اليك
انت..كلمة اقولها وسأبقى اقولها لك
........احبك انت.........
صوتك مازال يرن في اذني
....ومازالت كلماتك تهمس لي....
وتداعب افكاري ونفسي....

........احبك انت.........

من أنا

صورتي
وطني فلســــطين يا وَطَـني ضِقْتَ على ملامحـي فَصِـرتَ في قلـبي. وكُنتَ لي عُقـوبةً وإنّني لم أقترِفْ سِـواكَ من ذَنبِ ! لَعَنْـتني .. واسمُكَ كانَ سُبّتي في لُغـةِ السّـبِّ! ضَـربتَني وكُنتَ أنتَ ضاربـي ..وموضِعَ الضّـربِ! طَردْتَـني فكُنتَ أنتَ خطوَتي وَكُنتَ لي دَرْبـي ! وعنـدما صَلَبتَني أصبَحـتُ في حُـبّي مُعْجِــزَةً حينَ هَـوى قلْـبي .. فِـدى قلبي! يا قاتلـي سـامَحَكَ اللـهُ على صَلْـبي. يا قاتلـي كفاكَ أنْ تقتُلَـني مِنْ شِـدَّةِ الحُـبِّ !